Connect with us

إفريقيا

كامو: SUEZ ستواصل مواكبة المغرب في مسار تطوير بنياته التحتية

Published

on

قال برتراند كامو، المدير العام للمجموعة الفرنسية SUEZ إن المغرب هو بمثابة قاعدة مهمة في القارة السمراء، ويحتل مكانة مهمة ضمن أجندة نشاط المجموعة، حيث ترغب في الحفاظ على العلاقات الجيدة التي تربطها بالمملكة عبر عدد من فروعها، خاصة شركة التدبير المفوض ليديك التي يربطها عقد مع مجلس مدينة الدار البيضاء، أو الشركات التي تدبر نشاط جمع النفايات في عدد من المدن الأخرى.

كامو، الذي اختار المغرب ضمن أولى محطاته خارج فرنسا، شهرا واحدا على تعيينه على رأس المجموعة الدولية، أضاف أن المجموعة الرائدة تنوي الاستمرار في مرافقة المملكة في مسار تطوير بنياته التحتية، وأيضا تضع نصب أعينها الفوز بمزيد من العقود في مختلف المدن المغربية مستفيدة من خبرتها وتجربتها في مختلف المهن التي تعمل فيها سواء التطهير السائل أو الماء الشروب وأيضا نشاط جمع وتثمين النفايات.

إلى ذلك كشف المدير العام للمجموعة، في اللقاء الصحافي الذي عقده بحضور جون باسكال دارييت، المدير العام لشركة التدبير المفوض ليديك، أن حاجيات القارة الإفريقية على مستوى البنيات التحتية سواء المتعلقة بالماء أو التطهير تتعاظم، وهو ما يحفز المجموعة على الاستمرار في النمو داخل بلدان القارة، حيث تمتلك خاصية التلاؤم مع تشريعات وخصوصيات وحاجيات كل بلد على حدة.

وفي هذا الصدد كشف كامو أن المجموعة تمكنت إلى اليوم من إنشاء أزيد من 500 محطة لتصفية المياه في إفريقيا، فضلا عن تزويد نحو 80 في المائة من العواصم الإفريقية بمعامل لمعالجة المياه، وقال بهذا الخصوص: “إفريقيا هي ضمن المناطق التي نرغب في تسريع نمونا انطلاقا من محطاتنا، والمغرب واحدة من المحطات الأساسية في المنطقة، وزيارتي إلى المغرب هي أيضا اعتراف بالمكانة المهمة التي تحظى بها فرقنا التي تتميز بمستوى عال من الخبرة والتي ستفيدنا كثيرا في مواكبة نمونا بالقارة”.

برتراند كامو، أشار في سياق متصل إلى أن مجموعة سويز، تعمل على مخطط استراتيجي سيتم تقديمه مع متم سنة 2019، وهو مخطط، يهدف، على المدى الطويل، إلى تسريع عملية التطور والتحول التي تعرفها المهام الموكلة للمجموعة” ليضيف قائلا: “في أفق سنة 2030، سيكون العالم مختلفا تماما، ولهذا على مجموعتنا أن تجري سلسلة من التغييرات اللازمة لمواجهة تحديات عالم المستقبل”.

للإشارة فبرتراند كامو، عين من طرف المجلس الإداري للمجموعة مديرا عاما لـ “سويز” بتاريخ 14 ماي الماضي، وكان يشغل منصب مدير عام مساعد مكلف بمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط والهند وآسيا وأستراليا منذ مارس 2018.

كامو، المزداد سنة 1967، هو خريج المدرسة الوطنية للكرق والقناطر، والتحق بالمجموعة سنة 1994، وشغل منصب مدير لفرع Aguas Argentinas بين سنتي 2000 و2006، ثم مديرا للتدقيق الداخلي لدى SUEZ.

بين سنتي 2008 و2015، عين مديرا عاما مسؤولا عن أنشطة الماء بأمريكا الشمالية، ثم في سنة 2015 عين مديرا عاما مساعدا مكلفا بفرع الماء بأوروبا ومديرا عاما لفرع الماء بـ “سويز فرنسا”.

الأكثر قراءة