Connect with us

مقاولات

قرض بقيمة 1.2 مليار درهم من الوكالة الفرنسية للتنمية لشركة “فينيا”

Published

on

وقعت شركة “Finéa“، فرع صندوق الإيداع والتدبير على قرض بقيمة 1.2مليار درهم (100مليون أورو) مع الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD)بهدف تمويل المشاريع الاستثمارية وحاجيات المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة.

وتندرج هذه العملية، التي وقعها كل من ريمي رييو المدير العام للوكالة الفرنسية للتنمية، ومحمد علي بنسودة المدير العام لشركة “فينيا”، في إطار تنزيل مواد مذكرة التفاهم التي تم التوقيع عليها بتاريخ 10 غشت 2018 من أجل إتاحة خط إئتماني قيمته 100مليون أورو يخصص لتعزيز الإدماج المالي للمقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة في المغرب عبر الوساطة البنكية. وتوفير عرض تمويلي مباشر من طرف شركة فينيا، تمويل يتعلق بالاستثمارات المُشجعة للتخفيف و/أو التكيف مع آثار تغير المناخ من قبل المؤسسات الشريكة و/أو بدعم من الشركات التابعة لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير.

وقال بلاغ صادر عن فينيا إن اتفاقية القرض هذه سيصاحبها اتفاق دعم بقيمة 500 ألف أورو مخصص لتمكين “فينيا” من تقوية قدراتها التشغيلية وسيتم عبر هذا الاتفاق وضع آليات لفائدة قطاع المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة بالمغرب.

للتذكير فمجموعة الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD) هي مؤسسة عمومية تسهر على تنفيذ سياسة فرنسا فيما يخص التنمية والتضامن الدولي، وتنشط في مجالات عددية من ضمنها المناخ، والتنوع البيولوجي، والسلم، والتعليم، والتنمية الحضرية، والصحة، والحكامة، عبر أكثر من 4 آلاف مشروع ذو تأثير اجتماعي وبيئي قويين في أقاليم ما وراء البحار الفرنسية وكذا في 115دولة.

من جهتها تعتر شركة Finéa التابعة لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير، فاعلا رئيسيا تتمثل مهمته في تسهيل ولوج المقاولات المغربية إلى التمويل.

تأسست فينيا سنة 1950وتعمل بشكل تكاملي وبشراكة مع الأبناك المتعاقدة. يرتكز عرضها الرئيسي حول تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة المستفيدة من صفقات عمومية أو خاصة، وذلك عبر السلفات للصفقات المضمونة  (ASMN) والكفالات الإدارية.

الأكثر قراءة