Connect with us

مقاولات

الأعلى للحسابات: نموذج أعمال شركة “ميدزيد” محدود

أثار المجلس الأعلى للحسابات، في تقريره السنوي برسم سنة 2018، محدودية نموذج أعمال شركة (ميدزيد) التابعة لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير.

وجاء في تقرير المجلس الأعلى للحسابات أن “المراقبة أبانت عن محدودية نموذج الأعمال المتعلق بشركة (ميدزيد)، وعن عدم ملاءمته لخصوصيات بعض المشاريع، لاسيما تلك المنجزة خارج مدينة الدار البيضاء في مناطق ترحيل الخدمات”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه المناطق تظل في ملكية شركة (ميدزيد) من خلال شركتها الفرعية (كازانيرشور)، وخاضعة لتسييرها بواسطة شركتها الفرعية (ميدزيد سورسين).

كما أبرز المجلس الأعلى للحسابات أن هذه الشركة التابعة لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير “تعاني من هشاشة وضعها المالي بسبب عدة عوامل، من قبيل المردودية المتواضعة للاستثمارات، وتمويل جزء من الاستثمارات بواسطة ديون قصيرة الآجال، إضافة إلى ضعف الموارد الذاتية مقارنة بإجمالي الميزانية، وكذا ارتفاع مستوى المديونية، وتطور سلبي لرقم المعاملات، وارتفاع نسبي لعجز الخزينة”. وعلاقة بمناطق الأنشطة الصناعية، تبنت شركة (ميدزيد) سياسة مصاحبة السلطات العمومية في تفعيل المخططات والبرامج الوطنية والجهوية لتطوير وتنمية المناطق الصناعية المندمجة.

ومنذ إنشائها، طورت (ميدزيد) 13 منطقة صناعية مندمجة، بتكلفة إجمالية قدرها 5,77 مليار درهم، باستثناء تكاليف تطوير مناطق كزناية وتكنوبول الرباط. وانطلاقا من مراقبة المشاريع المنجزة في هذا الإطار، خلص المجلس الأعلى للحسابات إلى عدة ملاحظات، ضمنها نقائص على مستوى تصميم تهيئة مناطق الأنشطة الصناعية، وصعوبة تسويق المجمعات الصناعية المندمجة.

وبخصوص مناطق ترحيل الخدمات، لاحظ المجلس الأعلى للحسابات التزاما للشركة بإنجاز استثمارات يفوق قدرتها المالية، وغياب بعض الدراسات الضرورية لإنجاز المشاريع، وقصورا على مستوى تخطيط وتهيئة وبناء المجمعات الخاصة بترحيل الخدمات، علاوة على صعوبات تسويق بعض مجمعات ترحيل الخدمات. ويتعلق الأمر كذلك بعدم بلوغ الأهداف المتعلقة بالأثر الاجتماعي والاقتصادي لمجمعات ترحيل الخدمات.

كما قامت شركة (ميدزيد)، إلى حدود سنة 2017، بإنشاء عدة مناطق للأنشطة السياحية بتكلفة وصلت إلى 2 مليار درهم، بما في ذلك 5 مشاريع منجزة و8 أخرى في طور الدراسة.

ويعود قرار الاستثمار في المجال السياحي إلى الشركة الأم (صندوق الإيداع والتدبير)، وذلك في إطار تحقيق رؤية 2020 التي بدأ تفعيلها منذ سنة 2001، أو في إطار المخططات الجهوية لتطوير السياحة بمبادرة من الجماعات الترابية.

وفي هذا الصدد، أثار المجلس الأعلى للحسابات مسألة توقيف الاستثمار في المجال السياحي، وإحداث مناطق لا تستجيب للطلب، والتأخر في نقل تجهيزات بعض المناطق السياحية المنجزة إلى ملكية الجماعات الترابية.

وخلص أيضا إلى أن تهيئة “وادي فاس” طويلة نسبيا، فضلا عن صعوبة تسويق وتثمين بعض المحطات السياحية، فضلا عن التأخر في إنشاء جمعيات لتدبير هذه المناطق.

وتبعا لذلك، يوصي المجلس الأعلى للحسابات السلطات العمومية بإشراك شركة (ميدزيد) في مسطرة اختيار مناطق الأنشطة الاقتصادية وخصائصها (الحجم والموقع الجغرافي والتخصص، وغيرها)، وكذا توفير إطار قانوني خاص بالمناطق الصناعية على غرار قانون المناطق الصناعية الحرة.

كما يوصي شركة (ميدزيد) بمراجعة نموذج أعمالها وملاءمته مع الوضعية الحالية للمشاريع، وإجراء دراسات الجدوى قبل إنشاء المنطقة (دراسة السوق، دراسة التموقع، الدراسات التقنية والمالية..)، علاوة على التنفيذ التدريجي وتحجيم المساحات بما يتناسب وطلبات السوق. وبخصوص مناطق الأنشطة الاقتصادية، يوصي المجلس بالعمل على تحديد المسؤوليات، بالتشاور مع مختلف المتدخلين، في المجالات المالية والتسويقية وتتبع تثمين المناطق الصناعية.

أما في مجال مناطق ترحيل الخدمات، فمن الضروري وضع مسطرة تحدد شروط الكراء، وآجال معالجة الملفات، وكيفيات التفاوض حول عقود الكراء، وكذا نشر لائحة المقرات الشاغرة، وتطوير تخصصات واعدة على الصعيد الدولي وذات قيمة مضافة عالية في مجال ترحيل الخدمات، إلى جانب التخصصات الكلاسيكية.

وعلى صعيد مناطق الأنشطة السياحية، أكد المجلس الأعلى للحسابات أهمية نقل التجهيزات العمومية إلى الجماعات الترابية للحفاظ على جودتها وخصائصها الوظيفية، وكذا التوصل بمعية السلطات المحلية المعنية إلى اتخاذ تدابير تشجع المستثمرين على تثمين البقع الأرضية المجهزة المشتراة.

CNSS: إجراءات صرف تعويضات التوقف عن العمل لشهر أبريل

مقاولات

“اتحاد المقاولات” يعرض خططه لانتعاش الاقتصاد بعد كورونا

اقتصاد

إطلاق منتوجين جديدين للضمان لفائدة المقاولات للإقلاع بعد كورونا

اقتصاد

العثماني: الحجر الصحي لا يعني توقف النشاط الاقتصادي

اقتصاد

خسائر كورونا.. 6 نقاط من الناتج الداخلي ومليار درهم يوميا

اقتصاد

بنشعبون يدعو المقاولات إلى استئناف نشاطها بعد العيد

ركن المسؤولية الاجتماعية

أكت فوركومينيتي خريبكة تطلق دليل المنتوجات المحلية

ركن المسؤولية الاجتماعية

أكت فوركومينيتي خريبكة تطلق مبادرة للتسويق الإلكتروني

الرأي

منصوري: من المفيد استكشاف محددات القاعدة الأسية لتفشي كورونا

متابعات

كوسومار: سجلنا 3 حالات وهذه تدابيرنا لمحاصرة كورونا

مع المستهلك

ليديك: عززنا فرقنا وآلياتنا لمواجهة الأمطار العاصفية الأخيرة

بنوك

القرض الفلاحي يضاعف وكالاته المتنقلة ويحدث “المديرية المركزية للشبكة القروية المتنقلة”

اقتصاد

CNSS: التصريح بالأجراء المتوقفين عن العمل إلى غاية 3 يونيو

متابعات

الضمان الاجتماعي يشرع في صرف تعويضات أبريل

البنك الأوربي منح تمويلات للاقتصاد المغربي بقيمة 4.3 مليار أورو
اقتصاد

قمر: يمكن للمغرب الاعتماد على تنوع اقتصاده لتجاوز تداعيات الأزمة

اقتصاد

وزارة الصناعة تطلق عرضا لدعم الاستشارة والخبرة التقنية

اقتصاد

LMS: هذه مميزات وعيوب العمل عن بعد في فترة الحجر الصحي

الرأي

منصوري: من المفيد استكشاف محددات القاعدة الأسية لتفشي كورونا

اقتصاد

وزارة الصناعة تطلق عرضا لدعم الاستشارة والخبرة التقنية

متابعات

كوسومار: سجلنا 3 حالات وهذه تدابيرنا لمحاصرة كورونا

متابعات

الضمان الاجتماعي يشرع في صرف تعويضات أبريل

اقتصاد

السرغيني: 13200 مقاولة استفادت من “ضمان أكسجين”

بنوك

القرض الفلاحي يضاعف وكالاته المتنقلة ويحدث “المديرية المركزية للشبكة القروية المتنقلة”

مع المستهلك

ليديك: عززنا فرقنا وآلياتنا لمواجهة الأمطار العاصفية الأخيرة

اقتصاد

بنشعبون يدعو المقاولات إلى استئناف نشاطها بعد العيد

الخزينة العامة: فائض الجماعات الترابية يتجاوز 4,4 مليار درهم نهاية يوليوز
اقتصاد

وزارة المالية: العجز المالي في حدود 30 مليار درهم خارج “صندوق الجائحة”

اقتصاد

LMS: هذه مميزات وعيوب العمل عن بعد في فترة الحجر الصحي

اقتصاد

CNSS: التصريح بالأجراء المتوقفين عن العمل إلى غاية 3 يونيو

اقتصاد

إطلاق منتوجين جديدين للضمان لفائدة المقاولات للإقلاع بعد كورونا

اقتصاد

العثماني: الحجر الصحي لا يعني توقف النشاط الاقتصادي

اقتصاد

جورجيفا: كورونا تلحق ضررا بالبيانات الاقتصادية العالمية

مقاولات

“اتحاد المقاولات” يعرض خططه لانتعاش الاقتصاد بعد كورونا

مقاولات

وحدات صناعية بطنجة تستأنف نشاطها وتشدد المراقبة

ركن الفلاحة والعالم القروي

مجموعة MAMDA-MCMA تطلق محطات تفاعلية

اقتصاد

فيديو.. هذه مسطرة التصريح لغير المسجلين في “راميد”

متابعات

هذه طرق صرف تعويضات CNSS للمتوقفين عن العمل

متابعات

الضمان الاجتماعي يصدر نسخة جديدة من بوابة “كوفيد 19”

اقتصاد

هكذا علق بيضاويون على قرار غلق المقاهي والمساجد

اقتصاد

بنك المغرب يتوقع نمو الاقتصاد بنسبة 2.3 في المائة

اقتصاد

العلمي: الصناعة المغربية تأثرت بقدر ضئيل للغاية من كورونا

جديد الأسواق

شاومي الصينية تفتتح صالة عرض جديدة بالدار البيضاء

مع المستهلك

“كورونا” تثير مخاوف تجار ومهنيي سوق درب عمر

مقاولات

أورنج المغرب تطلق خدمة “أورنج موني” على الهواتف المحمولة

ركن المسؤولية الاجتماعية

منير: “كوسومار” حسنت دخل منتجي السكر في الغرب بـ 22 ألف درهم

ركن المسؤولية الاجتماعية

قافلة الإبداع لـ”كوسومار”.. 800 مشروع في المراحل الثلاثة الأولى

اقتصاد

جورجييفا تشيد بمبادرة دعم المقاولين الشباب

ركن المسؤولية الاجتماعية

كوسومار تطلق “قافلة الإبداع” لتشجيع حاملي المشاريع

مقاولات

اتفاقية تجمع وزارة الصناعة والتجارة و”داري كوسبات”

ركن المسؤولية الاجتماعية

“أزيان” تطلق خدمة الصحة والسلامة لمقاولات الحي الصناعي عين السبع

الأكثر قراءة