Connect with us

اقتصاد

جورجيفا: كورونا تلحق ضررا بالبيانات الاقتصادية العالمية

أعلنت كريستالينا جورجيفا، مديرة صندوق النقد الدوليء، أن جائحة كورونا تلحق ضررا بالكثير من البيانات الاقتصادية العالمية بصورة أكثر حدة مما كان متوقعا في السابق، لذا من المرجح جدا أن يخفض الصندوق توقعاته للنمو العالمي.

وقالت جورجيفا، خلال مؤتمر عن بعد، إن “البيانات الواردة من دول كثيرة هي أسوأ من توقعاتنا المتشائمة بالفعل”، مضيفة أنه “من المرجح جدا أن نصدر تحديثا لتوقعاتنا في وقت ما من يونيو المقبل”.

وكان صندوق النقد الدولي قد أكد أن العواقب المالية والاقتصادية لجائحة كوفيد-19 ستؤدي إلى زيادة كبيرة في عجز المالية العامة ونسب الدين العام مقارنة بالتوقعات السابقة.

وأفاد تقرير “الراصد المالي” الصادر عن المؤسسة المالية الدولية أنه في ظل تراجع الناتج، تنخفض الإيرادات بحدة أكبر إذ يتوقع السيناريو الأساسي لسنة 2020 أن تقل الإيرادات بنسبة 2,5 بالمائة من إجمالي الناتج المحلي العالمي عن توقعات سنة 2019، مشيرا الى أن المالية العامة ستتحمل تكاليف مباشرة أيضا بسبب النفقات الصحية الضرورية والإجراءات المتعلقة بالضرائب والإنفاق لدعم الأفراد والشركات، وتقدر هذه التكاليف حاليا بنحو 3,3 تريليون دولار على مستوى العالم.

الأكثر قراءة