Connect with us

بنوك وتأمينات

تصنيف Rekrute: التجاري وفا بنك المقاولة الأكثر جاذبية في المغرب

احتلت مجموعة التجاري وفا بنك صدارة التصنيف الذي أنجزه موقع (Rekrute)، والخاص بـ 25 مقاولة الأكثر جاذبية في المغرب خلال سنة 2020.

وأوضح بلاغ للمجموعة أن الدورة الثانية لتصنيف أفضل المشغلين “Rekruteurs Top” ارتكزت على تحليل مئات الملايين من الطلبات المنجزة لدى مليون ونصف من الأطر خلال بحثهم عن عمل في موقع (Rekrute).

ويأتي هذا التتويج، حسب المصدر ذاته، ليعزز الاستراتيجية التي يتبناها البنك باعتباره مجموعة متعددة الجنسيات، ذات امتداد إفريقي مرجعي، إذ تعمل من أجل إبراز التميز على الصعيد القاري، إلى جانب التزامها بشكل قوي اتجاه المواهب الإفريقية لتمكينها من تحرير طاقاتها، والتعبير بشكل جلي عن مؤهلاتها.

ويتبنى التجاري وفا بنك سياسة للتوظيف تجمع بين الابتكار والدينامية والجاذبية بالمغرب وعلى الصعيد الدولي. فضلا عن مواكبته لهذا النهج بتنفيذ استراتيجية المجموعة، ضمن محيط يتسم بعدة رهانات تتعلق بالتحول الرقمي وظهور مهن جديدة وتحديد مصادر جديدة للكفاءات اللازمة لتطوير أنشطة المجموعة.

وسلكت مجموعة التجاري وفا بنك منذ عدة سنوات مسارا للتحول ورقمنة كافة أنشطتها، إذ كان التوظيف في قلب هذه الدينامية بغية تحديد الكفاءات وتزويدها بمسار مضمون وميسر وتفاعلي للباحثين عن العمل.

وقد تم إطلاق عدة مبادرات مبتكرة في صفوف الشباب بغية تمكينهم من تطوير كفاءاتهم عبر تحفيزهم على تعزيز أوجه التكامل فيما بينهم والعمل كفريق. وهكذا، نظم البنك عدة دورات للعبة الأعمال “التجاري سيتي”، ومنها دورة على الصعيد الدولي بمشاركة مدارس من كوت ديفوار والسينغال وتونس وفرنسا.

ومن ناحية أخرى، ضخت المجموعة دينامية جديدة في الابتكار من خلال هاكاثون رقمي، سجل نجاحا حقيقيا، وعرف مشاركة 63 طالبا، اشتغلوا على إشكاليات ذات قيمة مضافة كبيرة.

وتمت مواكبة هذه الاستراتيجية من خلال مساهمة فعالة للأطر المسيرة للمجموعة التي تشارك في المبادرات الرامية لتعزيز علامة المشغل لدى المواهب، ومن هذا المنطلق، يتم تنظيم عدة ندوات لتقاسم الخبرات والرؤى والمسارات الرائدة مع الطلبة الشباب.

ومن خلال حضوره في 26 دولة من ضمها 15 دولة إفريقية، يقوم التجاري وفابنك بتعزيز إشعاع علامته كمشغل عبر توجه قوي على الصعيد الدولي، وإعداد خارطة طريق تحفز الانفتاح على خزان كبير من الكفاءات، وتثمن التنوع باعتباره ثروة حقيقية ورافعة للأداء الجيد ذي الوقع الإيجابي الكبير.

ومن جهة أخرى، يعتبر التكافؤ بين الرجل والمرأة موضوعا بالغ الأهمية بالنسبة للتجاري وفابنك الذي يضع النساء في قلب مشروعه المؤسساتي، من خلال تشجيع فعال للمساهمة النسائية في تنفيذ استراتيجية المجموعة ورؤيتها.

وهكذا، تسجل نسبة النساء من عدد المستخدمين ارتفاعا منتظما لتبلغ 40 في المائة في المغرب، وأزيد من 42 في المائة على صعيد المجموعة في 2020، بتطور نسبته 100 نقطة أساس كل سنة.

ومن جهة أخرى، تسجل مؤسسة ReKrute حضورها في 15 دولة إفريقية ناطقة باللغة الفرنسية، وتعد منذ ما يربو عن 15 سنة فاعلا مهما في مجال توظيف الأطر والمسيرين في هذه المناطق. وفي المغرب، ومن خلال أزيد من مليون ونصف من إطار مسجل، تقوم مؤسسة ReKrute بمواكبة أزيد من 3 آلاف مقاولة وشركة متعددة الجنسيات ومؤسسات مغربية كبرى في تحولها الرقمي لإدارة الموارد البشرية.

Advertisement
انقر للتعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الأكثر قراءة