إفريقيارئيسية

شركة “إنتلسيا” تفتتح ثاني فروعها بدكار والثالث في السينغال

البرنوصي: نهدف أن نصبح أول فاعل إفريقي في مجال ترحيل الخدمات

قال كريم البرنوصي، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة إنتلسيا، إن “المجموعة تهدف إلى الانتقال من فاعل إقليمي قوي إلى فاعل دولي في مجال تقديم الخدمات عن بعد، وأن تصبح شركة رائدة في هذا القطاع في إفريقيا وواحدة من بين أكبر عشر شركات في المجال على الصعيد العالمي بحلول عام 2025.”

البرنوصي الذي كان يتحدث في حفل افتتاح المجموعة لفرعها الثاني في دكار والثالث في السينغال، والذي جرى تنظيمه تحت رعاية الرئيس السنغالي ماكي سال، أضاف أن رؤيته تتمثل في أن تصبح المجموعة الأولى في القطاع على الصعيد الإفريقي، وفي الوقت نفسه أن تشارك وتتيح لجميع العاملين فيها بالمساهمة في بناء وازدهار “المجموعة.

وقال إن افتتاح هذا الموقع الثالث في السنغال بلد التيرانغا “هو نجاح إفريقي مشترك، سواء بالنسبة للشركة أو لموظفيها”.

وبعد التذكير بأنه منذ افتتاح أول موقع لها في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى في عام 2015، شهدت مجموعة إنتلسيا “نموا قويا” كما توضحها الأرقام، مشيرا الى أن المجموعة لديها حاليا خمسة مواقع وأكثر من 4000 موظف في هذه المنطقة مع “طموح للمضي قدما والرفع من ذلك”.

وأضاف كريم البرنوصي أن “طموحنا هو جعل إنتلسيا علامة تجارية إفريقية” ذات قيم خاصة بنا”، مؤكدا أن المجموعة التي تضم 35 ألف موظف في 16 دولة تطمح إلى” الانتقال من لاعب إقليمي قوي، كما هي عليه حاليا الى فاعل دولي“.

وأشار في هذا السياق الى أن إنتلسيا موجودة اليوم في أربع مناطق رئيسية وتشغل 35 ألف موظف بنهاية عام 2021، فيما تستهدف الوصول إلى 40 ألف موظف بنهاية عام 2022. مضيفا إلى أنه في المنطقة الناطقة بالفرنسية، ستصل إنتلسيا إلى 4000 موظف في فرنسا بحلول نهاية العام الجاري، لتصبح أول فاعل في القطاع في هذا البلد، حيث ولجت المجموعة هذا السوق في عام 2011 بعد الاستحواذ على إحدى الشركات.

وقال البرنوصي إن المجموعة هي واحدة من الشركات الرائدة في المغرب بعدد إجمالي يصل إلى 10 الاف موظف، فيما تخطط لافتتاح موقع في تونس في عام 2022، كما تتطلع لاختراق الأسواق الألمانية والإنجليزية وأوروبا الوسطى، وفقا لإستراتيجيتها التي تهدف إلى تنويع مزدوج في أنشطتها جغرافي ولغوي ومهني.

وأشار البرنوصي إلى أن المجموعة، المتواجدة في ثمان دول إفريقية، تغطي أيضا المنطقة الناطقة بالإسبانية حيث توظف أكثر من 10 الاف موظف في إسبانيا والشيلي وكولومبيا، كما أنها ثاني فاعل في المجال في البرتغال حيث تشغل أكثر من 7000 موظف.

كما تتوفر المجموعة على أكثر من 3000 موظف في مصر وجامايكا وجمهورية الدومينيكان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى