رئيسيةمقاولات

شركة ABL Aviation تعلن انضمامها لبرنامج الشراكة الاستراتيجية لـ IATA

أعلنت ABL Aviation، الشركة المتخصصة في تدبير الاستثمارات في مجال الطيران، التحاقها ببرنامج الشراكة الاستراتيجية للاتحاد الدولي للنقل الجوي –”إياتا” (IATA)، وهو عبارة عن جمعية مهنية تمثل 290 شركة طيران، تغطي 83 % من مجموع رواج النقل الجوي عبر العالم.

وقالت الشركة في بلاغ لها إنه بفضل هذا البرنامج ستتمكن ABL Aviation من الاشتغال مع مجموعة من أهم شركات النقل الجوي عبر العالم وتسخير خبرتها الصناعية من أجل رفع تحديات القطاع، على غرار عودة الانتعاش الاقتصادي عقب جائحة كوفيد-19، أو تجويد النقل الجوي واستدامته.

البلاغ أضاف أنه من خلال الاشتغال مع “إياتا”، ستتوفر ABL Aviation على رؤية فريدة لأولويات شركات الطيران، وستتفاعل مع مراكز اتخاذ القرار على الصعيد العالمي وتتمكن من ترويج حلول أساسية بالنسبة لمستقبل صناعة الطيران.

من جانب آخر، تقول الشركة، فإن انضمامها لبرنامج “إياتا” للشراكة الاستراتيجية سيفتح أمامها فرصة المشاركة في تطوير المبادرات الجديدة الموجهة لشركات النقل الجوي، كما سيمكنها أيضا من المساهمة في مجموعات العمل المكلفة برفع التحديات الخاصة للقطاع. فمن بين أكثر من 40 مجال تدخل لهذه اللجان، والتي تغطي بشكل شبه كامل كافة جوانب عمليات النقل الجوي، ستشارك ABL Aviation  في أشغال اللجان التي يمكن لفرق خبرائها أن تساهم فيها بمعارفها وخبرتها من أجل تطوير القطاع.

وتبعا لذلك، فإن الشركة العالمية لتدبير الأصول الاستثمارية في مجال الطيران تلتحق بشبكة تضم حوالي 400 شريك استراتيجي للاتحاد الدولي للنقل الجوي –”إياتا”، خاصة المطارات وشركات الطيران والبنوك والشركات الاستشارية والممولين وشركات الصيانة والإصلاح إضافة إلى المجهزين.

البلاغ ذاته نقل عن علي بن المدني، الرئيس المدير العام لشركة ABL Aviation قوله: “تساهم “إياتا” في بلورة سياسة القطاع حول القضايا الرئيسية للملاحة الجوية، ABL Aviation جد متحمسة للمساهمة في هذا الإطار والتمكن من تعزيز علاقاتها مع مختلف الأطراف المعنية كذلك”.

وأضاف بن المدني: “يشكل اعتماد ABL Aviation كشريك متعاون من طرف الاتحاد الدولي للنقل الجوي اعترافا بما تقوم به الشركة في خدمة صناعة قطاع الطيران، وترسيخا لهذا الدور من خلال إتاحة فرصة العمل جنبا إلى جنب من أجل صناعة طيران موثوقة آمنة ومستدامة وتربط أواصر عالمنا». وقال : « ننتظر بفارغ الصبر العمل مع الشبكة الواسعة للاتحاد الدولي للنقل الجوي – “إياتا”، من أجل تشجيع أفضل الممارسات وتحفيز الابتكار في قطاعنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى