Connect with us

اقتصاد

لجنة اليقظة الاقتصادية تبحث خطة إنعاش الاقتصاد الوطني

أعلنت لجنة اليقظة الاقتصادية خلال انعقاد اجتماعها السادس اليوم الأربعاء أنها شرعت في الانكباب على بلورة خطة إنعاش شمولية ومتناسقة للاقتصاد الوطني.

وأوضح بلاغ لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة أن خطة الانعاش هذه ستعتمد على بلورة خطط إنعاش على المستوى القطاعي، تأخذ بعين الاعتبار الفترة الخاصة لإعادة استئناف كل قطاع من هذه القطاعات لنشاطه حسب خصوصياته، مضيفا أن أعضاء لجنة اليقظة الاقتصادية قاموا بترسيم المبادئ الرئيسية للخطة الشمولية وآليات الدعم الأفقية الكفيلة بتحقيق الانتعاش المرتبط بها.

وخلال الاجتماع تم إحداث اللجنة المكلفة بالبت في ملفات المقاولات التي أعلنت عن توقف أكثر من 500 أجير عن العمل مؤقتا أو تسجيل انخفاض في رقم معاملاتهم بنسب تتراوح بين 25 في المائة و50 في المائة.

وتجتمع اللجنة، المؤلفة من ممثلين عن الوزارات المكلفة بالاقتصاد والمالية والتشغيل والقطاعات المعنية، والاتحاد العام لمقاولات المغرب، كل يوم في الساعة الثانية بعد الزوال للبت في الملفات المصرح بها في اليوم السابق عبر البوابة المخصصة لذلك من طرف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

إلى ذلك أكد المصدر ذاته أنه خلال اجتماعها المقبل، ستتدارس اللجنة، على وجه الخصوص، آليات التمويل طويلة الأجل، الملائمة لكل قطاع بغية دعم إنعاش المقاولات الكبرى، مشروطة بالاستفادة من تقليص آجال الأداء، وكذلك مواكبة استئناف أنشطة المقاولات الصغيرة والمتوسطة والمقاولات الصغرى العاملة في مختلف القطاعات الانتاجية.

وأضاف البلاغ أنه سيتم أيضا التداول بشأن آليات تحفيز الطلب خلال الاجتماعات القادمة للجنة، مع إيلاء اهتمام خاص لتعزيز المنتوج/المحتوى المحلي.

وتابع أنه وقع اتفاق أعضاء اللجنة على محتوى وأهداف الخطط القطاعية التي يجب تكييفها حسب الخصائص المحددة لكل قطاع، مشيرا الى أن خطط الإنعاش القطاعية هذه ستخضع بمجرد بلورتها في صيغتها النهائية، لتقييم اللجنة في أفق توحيدها وضمان تناسقها في إطار خطة الإنعاش الشمولية التي سيتم الإعلان عنها قبل نهاية حالة الطوارئ الصحية.

وتميزت أشغال هذا الاجتماع بعرض الوضعية الاقتصادية والمالية الشاملة للمغرب بناء على أحدث المؤشرات المحينة للظرفية الاقتصادية. وقد مكن تحليل هذه المؤشرات من الوقوف على تطور الوضعية الماكرواقتصادية في بلادنا وكذا تطورات الظرفية المسجلة على مستوى القطاعات الانتاجية الرئيسية.

وأضافت الوزارة أن لجنة اليقظة الاقتصادية أخذت علما بدليل (KIT) تقدم به الاتحاد العام لمقاولات المغرب لاستئناف الأنشطة، وأشادت به، مشيرة إلى أنه هو الذي يجب أن يوجه الإجراءات الوقائية والصحية للمقاولات لضمان أقصى قدر من السلامة لأجرائها وزبنائها.

هذه تفاصيل قطارات "الأطلس" التي تربط مدن مراكش والبيضاء وفاس
مع المستهلك

استئناف حركة القطارات من وإلى طنجة غدا الأربعاء

اقتصاد

قانون المالية المعدل يحظى بموافقة 67 من نواب البرلمان

اقتصاد

تراجع عدد المصرحين بالتوقف عن الشغل إلى 593 ألف أجير

اقتصاد

النقد الدولي يراجع توقعاته لمنطقة “مينا” مرة أخرى

الملك يعين إدريس الكراوي خلفا لبنعمور على رأس مجلس المنافسة
متابعات

مجلس المنافسة ينشر تقريره السنوي لـ 2019

أكد عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، بالجزائر العاصمة، أن 96 في المائة من كميات الأسماك المفرغة بالمغرب عند متم سنة 2017 شملتها خطط التهيئة وإجراءات للتدبير المستدام للمصايد. وأوضح أخنوش، خلال المؤتمر الوزاري لمبادرة التنمية المستدامة من أجل الاقتصاد الأزرق في غرب البحر الأبيض المتوسط (ويستميد)، أن التزام المغرب من أجل التنمية المستدامة يتجسد أيضا من خلال اعتماد القانون المتعلق بالساحل في يونيو 2015 والاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة (2015-2020) التي تؤكد الانخراط الوطني من أجل الحفاظ على الموارد البيئية. كما أكد أن المغرب، بانخراطه في إطار الجهود الرامية إلى نشر الاقتصاد الأزرق، أطلق مبادرة "الحزام الأزرق" خلال مؤتمر الأطراف (كوب 22) الذي انعقد في مراكش في نونبر 2016، والذي يرمي، بالأساس، إلى حماية الموارد البحرية، والصيد بشكل أفضل مع الحد من المقذوفات، وتعزيز تثمين الكميات المصطادة، وتشجيع ظهور وحدات للصيد أكثر نجاعة من الناحية الطاقية، وتطوير تربية مستدامة للأحياء المائية قادرة على الحد من انبعاث الكربون وإزالة تلوث البحار والمحيطات. وذكر بأن المغرب، وباعتباره طرفا فاعلا في مبادرة "ويستميد"، قام بسلسلة من العمليات بالتشاور مع الأطراف الفاعلة الأخرى من أجل تحديد مجموعة من المشاريع تندرج في إطار الاقتصاد الأزرق في غرب البحر الأبيض المتوسط. وأبرز أن الانشغال الأكبر للمغرب يتمثل في ضمان تنمية مدعمة للفضاء البحري وضمان تدبير مندمج لها من خلال تخطيط مجالي مناسب، مشيرا إلى أن المملكة سطرت، في هذا الاتجاه، منذ مؤتمر نابولي الذي انعقد في نونبر 2017، سلسلة من الأولويات التي يتعين تنفيذها، والتي تتمحور حول تفعيل مبادرة الحزام الأزرق، وتعزيز القدرات في مجال تربية الأحياء المائية في إطار السياسة البحرية المندمجة، والوقاية من التلوث البحري الناجم عن السفن وأنشطة الصيد البحري، وتطوير السياحة البيئة وسياحة الرحلات البحرية وخلق قطب بحري. وأكد أن استدامة الموارد تمثل محورا رئيسيا ضمن هذا التدبير، موضحا أنه تم تخصيص إمكانيات كبيرة منذ عام 2009 لتعزيز البحث في مجال الصيد البحري الوطني، وتنفيذ خطط لتهيئة مصائد الأسماك، ومراقبة السفن بواسطة الأقمار الصناعية وتتبع مسار الصيد.
ركن الفلاحة والعالم القروي

أخنوش: الفلاحة والصيد يملكان قدرة عالية على امتصاص الصدمات

بنشعبون: يجب إعادة الثقة للمواطن
اقتصاد

بنشعبون: مقاربة الحكومة بعيدة عن التقشف أو تدبير التوازنات

ركن الفلاحة والعالم القروي

عيد الأضحى.. ترقيم 7.2 مليون رأس من أصل 8 ملايين

اقتصاد

تقرير: المغرب سيتجاوز سقف التمويلات الخارجية المحددة

رحلات "البراق".. تخفيضات بنسبة 30 في المائة لفائدة رجال التعليم
اقتصاد

مكتب السكك يعلق رحلات القطارات من وإلى طنجة

جديد الأسواق

بسعر 2399 درهما.. HUAWEI Y8p هاتف بمواصفات رائعة

اقتصاد

التخطيط: نسبة النمو الاقتصادي سترتفع إلى 4.4% في 2021

الخطوط الملكية تطلق خطوطا جديدة نحو عمان وأبوجا وفيينا
مقاولات

الخطوط الملكية توسع تسويق تذاكرها عبر شبكة وكالات الأسفار

متابعات

مدني: أنابيك أدمجت 118 ألف باحث عن الشغل

ركن المسؤولية الاجتماعية

اتحاد المقاولات يمنح علامة المسؤولية الاجتماعية لشركة Somifer

بنوك

مصرف Commerzbank AG يتوج التجاري وفا بنك و”التجاري أنترناسيونال بنك”

اقتصاد

مراكز الفحص التقني تفتح أبوابها وفق تدابير الوقاية التي وضعتها “نارسا”

متابعات

مدني: أنابيك أدمجت 118 ألف باحث عن الشغل

جديد الأسواق

بسعر 2399 درهما.. HUAWEI Y8p هاتف بمواصفات رائعة

ركن المسؤولية الاجتماعية

اتحاد المقاولات يمنح علامة المسؤولية الاجتماعية لشركة Somifer

الخطوط الملكية تطلق خطوطا جديدة نحو عمان وأبوجا وفيينا
مقاولات

الخطوط الملكية توسع تسويق تذاكرها عبر شبكة وكالات الأسفار

ركن الفلاحة والعالم القروي

عيد الأضحى.. ترقيم 7.2 مليون رأس من أصل 8 ملايين

الملك يعين إدريس الكراوي خلفا لبنعمور على رأس مجلس المنافسة
متابعات

مجلس المنافسة ينشر تقريره السنوي لـ 2019

اقتصاد

تراجع عدد المصرحين بالتوقف عن الشغل إلى 593 ألف أجير

اقتصاد

النقد الدولي يراجع توقعاته لمنطقة “مينا” مرة أخرى

أكد عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، بالجزائر العاصمة، أن 96 في المائة من كميات الأسماك المفرغة بالمغرب عند متم سنة 2017 شملتها خطط التهيئة وإجراءات للتدبير المستدام للمصايد. وأوضح أخنوش، خلال المؤتمر الوزاري لمبادرة التنمية المستدامة من أجل الاقتصاد الأزرق في غرب البحر الأبيض المتوسط (ويستميد)، أن التزام المغرب من أجل التنمية المستدامة يتجسد أيضا من خلال اعتماد القانون المتعلق بالساحل في يونيو 2015 والاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة (2015-2020) التي تؤكد الانخراط الوطني من أجل الحفاظ على الموارد البيئية. كما أكد أن المغرب، بانخراطه في إطار الجهود الرامية إلى نشر الاقتصاد الأزرق، أطلق مبادرة "الحزام الأزرق" خلال مؤتمر الأطراف (كوب 22) الذي انعقد في مراكش في نونبر 2016، والذي يرمي، بالأساس، إلى حماية الموارد البحرية، والصيد بشكل أفضل مع الحد من المقذوفات، وتعزيز تثمين الكميات المصطادة، وتشجيع ظهور وحدات للصيد أكثر نجاعة من الناحية الطاقية، وتطوير تربية مستدامة للأحياء المائية قادرة على الحد من انبعاث الكربون وإزالة تلوث البحار والمحيطات. وذكر بأن المغرب، وباعتباره طرفا فاعلا في مبادرة "ويستميد"، قام بسلسلة من العمليات بالتشاور مع الأطراف الفاعلة الأخرى من أجل تحديد مجموعة من المشاريع تندرج في إطار الاقتصاد الأزرق في غرب البحر الأبيض المتوسط. وأبرز أن الانشغال الأكبر للمغرب يتمثل في ضمان تنمية مدعمة للفضاء البحري وضمان تدبير مندمج لها من خلال تخطيط مجالي مناسب، مشيرا إلى أن المملكة سطرت، في هذا الاتجاه، منذ مؤتمر نابولي الذي انعقد في نونبر 2017، سلسلة من الأولويات التي يتعين تنفيذها، والتي تتمحور حول تفعيل مبادرة الحزام الأزرق، وتعزيز القدرات في مجال تربية الأحياء المائية في إطار السياسة البحرية المندمجة، والوقاية من التلوث البحري الناجم عن السفن وأنشطة الصيد البحري، وتطوير السياحة البيئة وسياحة الرحلات البحرية وخلق قطب بحري. وأكد أن استدامة الموارد تمثل محورا رئيسيا ضمن هذا التدبير، موضحا أنه تم تخصيص إمكانيات كبيرة منذ عام 2009 لتعزيز البحث في مجال الصيد البحري الوطني، وتنفيذ خطط لتهيئة مصائد الأسماك، ومراقبة السفن بواسطة الأقمار الصناعية وتتبع مسار الصيد.
ركن الفلاحة والعالم القروي

أخنوش: الفلاحة والصيد يملكان قدرة عالية على امتصاص الصدمات

اقتصاد

قانون المالية المعدل يحظى بموافقة 67 من نواب البرلمان

بنشعبون: يجب إعادة الثقة للمواطن
اقتصاد

بنشعبون: مقاربة الحكومة بعيدة عن التقشف أو تدبير التوازنات

هذه تفاصيل قطارات "الأطلس" التي تربط مدن مراكش والبيضاء وفاس
مع المستهلك

استئناف حركة القطارات من وإلى طنجة غدا الأربعاء

رحلات "البراق".. تخفيضات بنسبة 30 في المائة لفائدة رجال التعليم
اقتصاد

مكتب السكك يعلق رحلات القطارات من وإلى طنجة

اقتصاد

تقرير: المغرب سيتجاوز سقف التمويلات الخارجية المحددة

اقتصاد

التخطيط: نسبة النمو الاقتصادي سترتفع إلى 4.4% في 2021

اقتصاد

مراكز الفحص التقني تفتح أبوابها وفق تدابير الوقاية التي وضعتها “نارسا”

متابعات

مقاهي ومطاعم الدار البيضاء تستقبل نصف الزبناء بإجراءات وقائية

متابعات

درب عمر يستعيد بعض حيويته بعد أزمة كورونا

اقتصاد

البنك المركزي يخفض سعر الفائدة المرجعي ويحرر احتياطي البنوك

اقتصاد

كورونا.. وزارة الصناعة والتجارة تكشف عن بروتوكول استئناف الأنشطة

ركن الفلاحة والعالم القروي

مجموعة MAMDA-MCMA تطلق محطات تفاعلية

اقتصاد

فيديو.. هذه مسطرة التصريح لغير المسجلين في “راميد”

متابعات

هذه طرق صرف تعويضات CNSS للمتوقفين عن العمل

متابعات

الضمان الاجتماعي يصدر نسخة جديدة من بوابة “كوفيد 19”

اقتصاد

هكذا علق بيضاويون على قرار غلق المقاهي والمساجد

اقتصاد

بنك المغرب يتوقع نمو الاقتصاد بنسبة 2.3 في المائة

اقتصاد

العلمي: الصناعة المغربية تأثرت بقدر ضئيل للغاية من كورونا

جديد الأسواق

شاومي الصينية تفتتح صالة عرض جديدة بالدار البيضاء

مع المستهلك

“كورونا” تثير مخاوف تجار ومهنيي سوق درب عمر

مقاولات

أورنج المغرب تطلق خدمة “أورنج موني” على الهواتف المحمولة

ركن المسؤولية الاجتماعية

منير: “كوسومار” حسنت دخل منتجي السكر في الغرب بـ 22 ألف درهم

الأكثر قراءة