Connect with us

اقتصاد

أوكسفورد بيزنس: ثقة المقاولات تظل قوية في الاقتصاد المغربي

طنجة المتوسط.. مليون و741 ألف مسافر غادروا بلدهم

أظهرت نتائج البحث الأخير الذي أنجزه مكتب الذكاء الاقتصادي “أوكسفورد بيزنس غروب“، أن أوجه التقدم المحرزة خلال السنوات الأخيرة في المغرب، والجهود المبذولة حاليا، والإصلاحات المستقبلية، من شأنها مساعدة البلاد على تحقيق أهدافها التنموية.

واعتبر “أوكسفورد بيزنيس غروب”، أن ثقة المقاولات، في هذا السياق، تظل قوية على الرغم من التحديات التي يتعين مواجهتها من أجل تطوير اقتصاد البلاد.

وحسب ذات المصدر، فقد عكف المغرب، خلال السنوات العشر الأخيرة، على تعزيز أسس اقتصاده عبر سلسلة من المبادرات الهامة من قبيل مخطط المغرب الأخضر أو مخطط التسريع الصناعي، وتحسين مناخ أعماله، مشيرا إلى إحراز أوجه تقدم كبيرة، وأن شريحة عريضة من أرباب المقاولات متفائلون، “بل ومتفائلون بشكل كبير حيال الآفاق الاقتصادية بالنسبة للأشهر الإثني عشر المقبلة”.

وفي النسخة الرابعة من البحث “موروكو سي.إي.أو سورفي”، قام خبراء “أوكسفورد بيزنيس غروب” باستفسار أرباب المقاولات من جميع أصناف القطاعات ومن مختلف الأحجام، قصد تجميع انطباعاتهم حول مناخ الأعمال والتوقعات الاقتصادية في المغرب على المدى القصير.

وفي إطار المقابلات التي أنجزت، تمكن أرباب المقاولات من الإجابة عن سلسلة من الأسئلة التي مكنت، بالخصوص، من الإحاطة بالعقبات التي تعترض التنمية الاقتصادية والتحديات التي ينبغي مواجهتها بالنسبة للبلاد.

وحسب البحث، فقد حقق المغرب قفزة نوعية في تصنيف البنك الدولي لـ “ممارسة الأعمال” (دووينغ بزنيس)، حيث انتقل من المركز 128 في 2010 إلى المركز 53 في نسخة 2020، بما يدل بشكل جلي على أن استراتيجية الإصلاح التي تم وضعها من أجل تحسين مناخ الأعمال قد آتت أكلها.

كما تمكنت البلاد -يضيف مكتب الذكاء الاقتصادي- من السيطرة على التضخم واحتواء عجز ميزانيتها، مؤكدا أن غالبية كبيرة من الرؤساء المدراء العامين الذين تم استفسارهم، واثقون حيال الآفاق الاقتصادية للعام المقبل، حيث يعتزم 76 بالمائة منهم القيام باستثمارات هامة.

وأشار التقرير إلى أن قطاعات البنية التحتية، والطاقات المتجددة، والخدمات المالية، تطورت بشكل كبير، وأن قطاع الصناعات التحويلية المغربي هو من بين الأكثر دينامية في القارة، لاسيما في مجالي صناعة السيارات والطائرات.

ومع ذلك، أبرز “أوكسفورد بيزنيس غروب” أن هذا التقييم الإيجابي يتطلب شيئا من التدقيق، مذكرا بالتشخيص الذي قام به صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطابه السامي بمناسبة عيد العرش في يوليوز 2019، والذي قال فيه جلالته إن “آثار هذا التقدم وهذه المنجزات، لم تشمل، بما يكفي، مع الأسف، جميع فئات المجتمع المغربي”.

وذكر تقرير مكتب الذكاء الاقتصادي، في هذا السياق، بإحداث اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، التي تم تكليفها بتقديم تقرير في منتصف العام الحالي، مضيفا أن استنتاجاتها ستتيح تحديد عقبات التنمية وبلورة سياسات تضمن توزيعا أفضل للثروة، بما يجعل الجميع يستفيدون من ثمار الإقلاع الاقتصادي.

من جهة أخرى، سلط “أوكسفورد بيزنيس غروب” الضوء على سياسة التعاون جنوب- جنوب التي تنتهجها المملكة، مسجلا أنه ومنذ عدة سنوات، منح المغرب مكانة متميزة لتطوير علاقاته الاقتصادية مع بقية إفريقيا.

وذكر المصدر ذاته بأن الكثير من الشركات المغربية استقرت في القارة، لاسيما في قطاعات الخدمات المالية، الاتصالات أو البناء، مشيرة إلى أن مشروع منطقة التجارة الحرة الإفريقية القارية (ZLECA)، والذي يروم تسريع التجارة بين البلدان الإفريقية، حظي بالترحيب بل وعلى نحو جد إيجابي من قبل 74 في المائة من الرؤساء المدراء العامين المستجوبين.

كما استجوب “أوكسفورد بيزنيس غروب” أرباب المقاولات حول العوامل الخارجية التي يرجح أن تؤثر على الاقتصاد المغربي على المدى القصير، حيث أشار 47 بالمائة إلى تقلب أسعار المواد الأولية.

وفي الواقع – يضيف مكتب الذكاء الاقتصادي- فإن المغرب يلبي 90 بالمائة من احتياجاته الطاقية عن طريق الواردات، مشيرا إلى أن “عدم الاستقرار في البلدان المجاورة وازدياد الحمائية يأتيان كثاني وثالث انشغال معبر عنه”.

وفيما يتعلق بالعقبات التي تعترض النمو، فقد اعتبرت البيئة الضريبية قليلة التنافسية من قبل 68 بالمائة من الرؤساء المدراء العامين المستجوبين، مقابل 55 بالمائة في 2018 و57 بالمائة في 2017.

ويرى المصدر نفسه، أن التدابير المقترحة في ختام المناظرة الثالثة للضرائب التي عقدت في ماي 2019 بالمغرب، من شأنها المساهمة في تحسين القدرة التنافسية لهذا الأخير.

كما اهتم “أوكسفورد بيزنيس غروب” بقطاع التربية والتكوين، موضحا أن المغرب لن يكون قادرا على الاستفادة بشكل كامل من أوجه التقدم الكبرى المحرزة أو الجارية، لاسيما في قطاعات الخدمات المالية، والاتصالات والمعلوميات، في معزل عن توفير يد عاملة مؤهلة.

وبالنسبة لـ 75 بالمائة من أرباب المقاولات المستجوبين من طرف “أوكسفورد بيزنيس غروب”، فإن قطاع التربية والتكوين لا يزال يحتاج إلى التطوير على نحو أولوي، من أجل تحرير الإمكانيات الاقتصادية للبلاد.

وخلص المصدر ذاته إلى أن 36 في المائة من بينهم أكدوا على ضرورة تكوين موارد بشرية في مجالات القيادة، تليها الهندسة (16 في المائة)، ثم البحث والتطوير (15 في المائة).

CNSS: إجراءات صرف تعويضات التوقف عن العمل لشهر أبريل

مع المستهلك

ليدك تستأنف عمليات توزيع فواتير الماء والكهرباء بالمنازل

مع المستهلك

كَاسمي: هكذا احتسبت ليدك فواتير زبناءها وهذه التسهيلات المقدمة لهم

مقاولات

المصادقة على حسابات LPEE للسنة المالية 2019

ركن المسؤولية الاجتماعية

كوفيد 19.. فيفو إنيرجي المغرب توسع الدعم لمجموع شركائها

مع المستهلك

مكتب السكك.. 350 ألف مسافر منذ 25 يونيو

بنك المغرب: انخفاض إنتاج ومبيعات الصناعة في غشت 2018
اقتصاد

بنك المغرب: تحسن نشاط مجال الصناعة في ماي

بنوك

اتفاقية بين البنك الشعبي وهواوي لدعم التعاون في القارة الإفريقية

مقاولات

“جوميا” تحتفل بعيد ميلادها الثامن بـ “نحن أقوى سويا”

اقتصاد

بنك المغرب: زيادة القروض البنكية في ماي

مقاولات

احتياطات CIMR ترتفع إلى 62 مليار درهم في 2019

متابعات

الخطوط الملكية ترفع وتيرة رحلاتها الداخلية تدريجيا

متابعات

CNSS: جميع مستخدمي الصندوق لديهم تغطية صحية واجتماعية

"الأونكتاد" يقيّم تشريعات المغرب في مجال حماية المستهلك
اقتصاد

أونكتاد: خسائر السياحة العالمية ستصل إلى 1.2 تريليون دولار

اقتصاد

آجال الأداء: 40.93 كمتوسط في ماي وoncf الأسوأ

اقتصاد

مديرية الضرائب تمدد تأجيل تطبيق الزيادات والغرامات إلى نهاية شتنبر

متابعات

كوفيد 19.. الاتحاد الأوربي يفتح حدوده للمسافرين المغاربة

متابعات

صندوق الضمان الاجتماعي يقر حزمة إعفاءات جديدة

بنوك

“بنك اليسر” يكشف تشكيلة خدماته للمقاولات لتجاوز تأثير كورونا

متابعات

4 جهات على رأس أفضل وجهات يفضلها المغاربة بعد الحجر الصحي

ركن الفلاحة والعالم القروي

عيد الأضحى.. “كومادير” تدشن أسواقا نموذجية للمواشي

جديد الأسواق

شراكة بين بتروم وبنك CIH لإطلاق الأداء عبر الهاتف المحمول

متابعات

نارسا: محاضر المراقبة التقنية سارية الصلاحية لمدة سنة

اقتصاد

بودراع: المغرب يتموقع اليوم كمنصة لممارسة الأعمال

جديد الأسواق

هواوي تكشف عن هاتفها HUAWEI Y6p بسعر 1449 درهم

متابعات

“مغرب المقاولات” تطلق برامج جديدة للدعم لإنعاش المقاولات الصناعية

التجاري وفا بنك الأولى في عمليات استخلاص ضريبة السيارات
بنوك

تتويج التجاري وفا بنك بجائزة أفضل بنك للتمويل التجاري

مقاولات

ONEE يحصل على تجديد شهادة ايزو نظام الجودة للمنظومة الكهربائية

بورصة

مقداد يخلف توفيقي في رئاسة المجلس الإداري للبورصة

ركن المسؤولية الاجتماعية

التجاري وفا بنك يكشف الفائزين بهاكاثون “رقمنة المناهج”

مع المستهلك

كَاسمي: هكذا احتسبت ليدك فواتير زبناءها وهذه التسهيلات المقدمة لهم

متابعات

درب عمر يستعيد بعض حيويته بعد أزمة كورونا

متابعات

مقاهي ومطاعم الدار البيضاء تستقبل نصف الزبناء بإجراءات وقائية

متابعات

مقاهي ومطاعم الدار البيضاء تستقبل نصف الزبناء بإجراءات وقائية

متابعات

درب عمر يستعيد بعض حيويته بعد أزمة كورونا

اقتصاد

البنك المركزي يخفض سعر الفائدة المرجعي ويحرر احتياطي البنوك

اقتصاد

كورونا.. وزارة الصناعة والتجارة تكشف عن بروتوكول استئناف الأنشطة

ركن الفلاحة والعالم القروي

مجموعة MAMDA-MCMA تطلق محطات تفاعلية

اقتصاد

فيديو.. هذه مسطرة التصريح لغير المسجلين في “راميد”

متابعات

هذه طرق صرف تعويضات CNSS للمتوقفين عن العمل

متابعات

الضمان الاجتماعي يصدر نسخة جديدة من بوابة “كوفيد 19”

اقتصاد

هكذا علق بيضاويون على قرار غلق المقاهي والمساجد

اقتصاد

بنك المغرب يتوقع نمو الاقتصاد بنسبة 2.3 في المائة

اقتصاد

العلمي: الصناعة المغربية تأثرت بقدر ضئيل للغاية من كورونا

جديد الأسواق

شاومي الصينية تفتتح صالة عرض جديدة بالدار البيضاء

مع المستهلك

“كورونا” تثير مخاوف تجار ومهنيي سوق درب عمر

مقاولات

أورنج المغرب تطلق خدمة “أورنج موني” على الهواتف المحمولة

ركن المسؤولية الاجتماعية

منير: “كوسومار” حسنت دخل منتجي السكر في الغرب بـ 22 ألف درهم

ركن المسؤولية الاجتماعية

قافلة الإبداع لـ”كوسومار”.. 800 مشروع في المراحل الثلاثة الأولى

الأكثر قراءة