مع المستهلك

كاسبرسكي وSkillCup تطلقان تكوينا مجانيا للآباء في الأمن الإلكتروني

أطلقت شركة “كاسبرسكي” المتخصصة في مجال محاربة الفيروسات، بشراكة مع منصة ” SkillCup“، تكوينا مجانيا من شأنه تقديم يد المساعدة للآباء والأبناء على حد سواء على فهم القضايا المتصلة بالأمن الإلكتروني والأخلاقيات الرقمية على نحو أفضل.

وقال بلاغ للشركة إن التكوين المحمول الذي سهر عليه فريق “كاسبركسي”، صُمم لمعالجة المشاكل والتحديات الرئيسية التي يُمكن أن يواجهها الأطفال خلال عملية استخدام أجهزتهم وتصفح الإنترنت، ويُمكن تحميله على “أندوريد” و”IOS”.

وحسب ما كشفت عنه نتائج دراسات عديدة تم إجراؤها سابقا، فإن معظم الأطفال المتراوحة أعمارهم ما بين 11 و12 سنة، هم من مستعملي الأجهزة المتصلة.

ومن أجل حماية الأطفال الذي يعتمدون على الأجهزة اللوحية منذ سن مبكرة جدا، عملت “كاسبرسكي” و” SkillCup” بشكل مُشترك على إحداث تكوين من شأنه تطوير مهاراتهم الإلكترونية وأخلاقيات الممارسات الرقمية، حتى تكون الإنترنت فضاءا آمنا للجميع.

التكوين المتوفر باللغتين الانجليزية والروسية يتم على التطبيق المحمول SkillCup، ويضم سلسلة من الدروس التفاعلية وفق مواضيع مختلفة ومتعددة.

وبغية تسهيل الحصول على المعلومات اللازمة، يتم تقديمها بأشكال مختلفة ما بين المقالات المكتوبة، الفيديوهات بالصوت والصورة، الأسئلة والأجوبة، والرسوم المبيانية.

المواضيع المقترحة في التكوين تجيب عن أهم القضايا الأخلاقية والثقافة الرقمية مثل التنمر الإلكتروني، قواعد التواصل مع الأشخاص الذين لا نعرفهم، المحتوى الخطير، أنواع الاحتيال، وغيرها من المواضيع الأخرى، وبعد نهاية كُل درس، يقترح التكوين على صاحبه القيام باختبار صغير، لمعرفة مدى فهمه للموضوع المطروح.

البلاغ ذاته نقل عن دينيس بارينوف، رئيس أكاديمية كاسبرسكي قوله: “يصعب في الوقت الراهن تخيل أطفال المدارس بدون أجهزتهم الرقمية بين أيديهم. والواقع أن حصولهم على أول هاتف ذكي من لدن آباءهم أمر حتمي، وسيحدث مع مرور الوقت، ومباشرة بعد ذلك، تظهر المعضلة عند والديه الذين يتساءلون عن كيفية حماية طفلهم من التهديدات الالكترونية في احترام تام لمساحته الشخصية”.

وأضاف المتحدث ذاته :”بعد دراسات مُعمقة توصلنا إلى فكرة تصميم تكوين سريع متنقل من شأنه مساعدة الآباء في فهم طبيعة التهديدات الإلكترونية الحالية التي تواجه أطفالهم. كما سيزودهم بالنصائح والحيل للحفاظ على مستوى معقول من الأمن دون رقابة أو قيود صارمة على طفلهم”.

من جهته، قال رومان ماندريس، المدير العام ومؤسس SkillCup :”الأطفال في الوقت الراهن معتادون على استخدام مجموعة واسعة من مواقع التواصل الاجتماعي مثل تيك توك ويوتوب واللائحة طويلة. وبناء على ذلك يجب على صيغة التعلم أن تكون مصممة على حسب عادات الاستهلاك الخاصة بهم، ونحن في SkillCup ، نستخدم التعليم الجزئي لإثراء المعرفة بطريقة ممتعة وواضحة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى